mostafa_ragab

أ.د/مصطفى محمد أحمد رجب

استاذ - مجلس إدارة وتحرير مجلة الثقافة والتنمية دورية علمية محكمة تصدر عن جمعية الثقافة بسوهاج

كلية التربية

العنوان: سوهاج - طهطا- شطورة

4

إعجاب
المعلومات الشخصية: أ.د/مصطفى محمد أحمد رجب
mostafa_ragab
الاسم بالكامل أ.د/مصطفى محمد أحمد رجب
البريد الإلكتروني mostafa_ragab@edu.sohag.edu.eg
النوع ذكر
تاريخ الميلاد 1956-08-18
الكلية كلية التربية
الدرجة الوظيفية استاذ
العنوان سوهاج - طهطا- شطورة
المنصب الحالي مجلس إدارة وتحرير مجلة الثقافة والتنمية دورية علمية محكمة تصدر عن جمعية الثقافة بسوهاج
البيانات الأكاديمية
التخصص العام أصول التربية
التخصص الدقيق التربية الإسلامية
عنوان رسالة الماجستير باللغة العربية الماجستير في أصول التربية من كلية التربية بسوهاج – جامعة أسيوط – يونيو 1982م. ماجستير في الآداب تخصص لغويات من كلية الآداب بسوهاج – جامعة أسيوط – أغسطس 1991م.
عنوان رسالة الدكتوراه باللغة العربية دكتوراه الفلسفة في التربية (تخصص أصول التربية) من كلية التربية بسوهاج جامعة أسيوط، فبراير 1985م. دكتوراه الفلسفة في الآداب (تخصص أصول الفقه) من قسم اللغة العربية والدراسات الإسلامية بكلية الآداب بسوهاج – جامعة جنوب الوادي في سبتمبر 1995م.
الوظائف الإشرافية و الإدارية ستاذ التربية الإسلامية بكلية التربية بسوهاج من ديسمبر 1993. المشرف العام على برنامج تأهيل معلمي المرحلة الابتدائية للمستوى الجامعي بكلية التربية بسوهاج (1995-2001) وكيل كلية التربية بسوهاج لشؤون الدراسات العليا والبحوث (فبراير 1994 ـ يوليو 1995) عميد كلية التربية بسوهاج – جامعة جنوب الوادي (يوليو 1995 ـ يوليو 2001) تم اختياره عقب الثورة المصرية بصفته أول رئيس مدني لهيئة تعليم الكبار بمصر
رقم الجوال 1285799296
رابط صفحة الفيس بوك https://www.facebook.com/profile.php?id=100009248894262
نبذه مختصرة

نشأ مصطفى بن محمد بن أحمد بن رجب بن محمد بن شحاتة الخطيب الشريف الحسيني بقرية شطورة التابعة لمركز طهطا بمحافظة سوهاج بمصر، وقد هاجرت عائلة الخطيب التي ينتمي إليها من قرية الأشراف البحرية بمحافظة قنا إلى قرية شطورة عام 675 هجرية.

كان جده الرابع الشيخ رجب من علماء الأزهر وله مؤلفات ما تزال مخطوطة بمكتبته حتى الآن وكذلك كان جده الشيخ أحمد رجب ووالده الشيخ محمد ممن يحفظون القرآن الكريم ويقومون على تعليمه مع بقية العلوم الشرعية.

حفظ القرآن في صغره، والتحق بالتعليم العام فدرس بمدرسة شطورة الابتدائية، ثم المدرسة الثانوية بمركز طهطا ثم التحق بكلية التربية جامعة أسيوط حيث حصل على المركز الأول بمرتبة الشرف الأولى، ومن ثم تم تكليفه معيداً بنفس الكلية بقسم أصول التربية، ثم انتقل إلى كلية التربية بسوهاج، ومنها تدرج في الدرجات العلمية حتى صار أستاذاً، ثم وكيلاً لكلية التربية ثم عميداً لها لفترتين متواليتين.