نبذة شامله عن الرياضات المائية :_

لقد كان تأسيس الاتحاد الدولي للسباحه في عام 1908 نتيجة طبيعية

للزيادة الملحوظة التي شهدتها الأحداث الرياضية العالمية و على رأسها

دورة الالعاب الأولمبيه. فعلى سبيل المثال تضمنت أول دورة أولمبياد في

العصر الحديث ثلاث مسابقات في السباحه. ولكن و على اي حال لم تكن

أحداث السباحه خاضعه حينها لقوانين و تعاريف دوليه متفق عليها.

تضمنت منافسات الالعاب الأولمبيه قبل تأسيس الاتحاد الدولي للسباحه

مجموعة متنوعه من الفعاليات و الاحداث غير المألوفة كالسباحة تحت

الماء (1900) , سباحة موانع لمسافة 200 متر (1900),و فعالية الاندفاع

للغوص عام (1904) . كذلك, و قبل أولمبياد لندن عندما تم استخدام

حوض السباحه قياس 100 متر, لم تكن المواقع المستخدمة لإجراء

المنافسات ذات مقاييس مقننة ، مثلاً أُستخدم المحيط عام 1896 , نهر

السين عام 1900 , و بحيرة صغيره في منطقة سينت لويس في الولايات

المتحدة الامريكيه عام 1904 .و لغرض توحيد القوانين وتأسيس مجلس

للاجتماعات الدوليه التقى ممثلو الدول المشاركة لكل من ألمانيا

,بلجيكيا, الدنمارك, فنلنده, فرنسا, بريطانيا, هنغاريا, و السويد) في فندق

مانشستر على هامش دورة الأولمبياد الرابعة في لندن بتاريخ 19/7/

1908 ليُعلن ومنذ ذلك الحين تأسيس الاتحاد الدولي للسباحه . كان

الهدف من ذلك الاجتماع واضح ومحدد تمثل في توحيد القوانين و الشروط

الخاصة بالسباحه والغطس وكرة الماء , مراقبة و تسجيل نتائج الارقام

القياسيه و عمل قائمة خاصة بها, و أخيراً لضمان نجاح مسار منافسات

الالعاب الأولمبيه في السباحه و الغطس و كرة الماء .في السنوات

الأربعين الأخيرة تحققت إنجازات بارزه في مجال هذه الرياضة كبداية

البطولات العالمية عام(1973) , أول بطولة لكأس العالم (1979) , الفعالية

الأولمبية للرقص المائي (1984), بطولات العالم في السباحة للمسافات

القصيرة (1993) ,’ بطولة الجراند بري للغطس( 1994) , التطورات في

توظيف التكنولوجيا خصوصاً في مجال معدات القياس الإلكترونية , و تطور

برنامج سباقات السباحة ليشمل فعاليات جديده كبطولة الأساتذة

للسباحة و البطولة المفتوحة للسباحة .

 

ماهية الرياضات المائية:_

هى مجموعة من الأنشطة التى تستغل الوسط المائى أثاء ممارستها

وتختلف فى شكل أداءها أو أدواتها أو مكان ممارستها.

وتعتبر الرياضيات المائية من الأنشطة التنافسية وفى نفس الوقت

هى أنشطة ترويحية تمتع ممارستها وتكسبهم روح التعاون والتآلف ، أنها

تساعد الفرد علىتحقيق ذاته وتحسن صحته وتعمل على الارتقاء بكافة

نواحى الفرد سواء كانت نواحى فسيولوجية ، فسية ، عقلية ، اجتماعية

أو بدنية.

أنواع وميادين الرياضيات المائية:

           1- السباحة .

              2- الغطس .

                 3- الانزلاق علي الماء .

                        4- الشراع .

                                5- التجديف .

                                      6- كرة الماء .

                                              7- السباحة التوقعية .

                                                    8- الغوص .

                                                           9- رياضة صيد السمك .

                                                                   10_ركوب الامواج .

سوف تناول بالشرح رياضه السباحه :_

وهى إحدى أنواع الرياضيات المائية التى تستغل الوسط المائي

السباحة هي حركة الكائنات الحية في الماء دون المشي في القاع.

كوسيلة للتحرك خلاله عن طريق حركات الذراعين والرجلين والجزع .

السباحة تحرك جميع عضلات الجسم و تنميها, فهي تقوي القلب

تساهم في زيادة الكتلة العضلية و خفض الكتلة الدهنية في الجسم .

و هي تعتبر نشاط رائع لتحسين لياقة الجسم بشكل ترفيهي و ممتع,

وتعمل علي ترقية كفاءة الفرد بدنياً وعقلياً واجتماعياً .

فوائد السباحه واهميتها :

1. الماء يمثل مقاومة للعضلات حينما نمارس السباحة، لذلك فإنها تعتبر

من أفضل الرياضات لصقل العضلات والحفاظ على قوام رشيق.

2. تدل البحوث الصحية والرياضية على أن ممارسة السباحة لمدة نصف

ساعة يوميا، تخفض من ضغط الدم وتقوي القلب وتقلل من معدل

الكلسترول في الدم كما تزيد من كفاءة الدورة الدموية.

3. ممارسة السباحة لمدة ساعة تحرق ما بين 250 و 500 سعرة حرارية،

حسب قوة وسرعة السباحة، لذلك تعتبر تلك الرياضة من أفضل الرياضات

لتخفيض الوزن.

4. السباحة مفيدة جدا في التخلص من الضغوط النفسية، واسترخاء

الجسم والعقل، ورفع الروح المعنوية.

5. الماء يجعل الجسم يبدو أخف مما هو عليه فعلا، لذلك فإن رياضة

السباحة من أنسب الرياضات للأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن.

6. _السباحة تجعل القلب والرئتين في حالة هوائية جيدة .

7.تعتبر السباحة واحدة من انواع الرياضة الاكثر صحة وسلامة، حيث انه

اثناء ممارسة السباحة تتحمل المفاصل المختلفة في الجسم الحد

الادنى من العبء، واجهزة القلب والدم تقوم ببذل جهد مستمر ومعتدل،

القادر على تحسين قدرة تحمل القلب والرئتين، التخفيف من الام الظهر،

خفض ضغط الدم وخفض مستويات الكوليسترول.

8. السباحة تنشط جميع العضلات في الجسم وخاصة الظهر، عضلات

البطن والساقين. السباحة تساعد ايضا مرضى الربو في تقوية الرئتين

وزيادة قوة تحملهما.

9.بالاضافه الي الفائدة الكبيرة لجهاز الدم, القلب والرئة فان خطر الاصابة

في السباحة منخفض (ولكنه قائم)، فهي تساعد على خفض الوزن,

الاستقرار واعادة التاهيل من الاصابات. رياضة السباحة تعتبر مهدئه وذات

اثار نفسية ايجابية بسبب الجهد البدني الذي يحسن الحالة المزاجية

مثل غيرها من الرياضة، وخصوصا بسبب الشعور بالطفو المهدئ.

10. رياضه السباحه تنمي عناصر اللياقه البدنيه للجسم حيث ان

يتحرك في ممارستها جميع عضلات الجسم .

11. مفيدة لعضلات الذراعين و الكتفين.كما تنشط التنفس و أداء الجهاز

الدموي.

12.تعد السباحة من الرياضات المتنوعة الجمهور فهي تصلح لجميع

الاعمار السنيه .

13. وتعمل علي ترقية كفاءة الفرد بدنياً وعقلياً واجتماعياً .

14. و الترفية في السباحة يساهم في رفع مستوى المرح و السرور

للمارسيها .

15. العضوي . السباحة تدخل أيضا في علاج بعض التشوهات, الإصابات

وبعض من الحالات النفسية.

16 . السباحة رياضة ترويحية , فممارستها بعد عناء عقلي أو عضلي

يساهم في تهدئة الأعصاب.

17. ممكن أداء ريلضة السباحة كنشاط منفرد لتحسين اللياقة و الصحة .

هل تعلم أن السباحة تحرك جميع عضلات الجسم وتنميها، وتقوي

القلب والرئة وتهدئ الأعصاب، وتخفض مستوى الدهون ويصطلح

على هذه العملية بما يسمى زيادة الكتلة العضلية وخفض الكتلة الدهنية في

الجسم. وربما تزيد الكتلة العضلية عند أولئك المداومين على السباحة

للحدود التي تزيد أوزانهم لذا فيمكن للسباحة أن تكون عاملاً مساعداً

لإنقاص الوزن! وذلك بتخفيض كمية الأكل.. (السعرات الحرارية) التي

يتناولها الإنسان يومياً.. فالسباحة ستساعد مع تخفيض السعرات على

تخفيض الكتلة الدهنية، وحيث إنه لا طعام كافياً لزيادة الكتلة العضلية

فحتماً سيقل الوزن. ومع تخفيض الوزن سيتحسن أداء القلب وتنشط

الدورة الدموية وتقل دهون وكولسترول الدم. كل هذا بعمل برنامج غذائي

مع رياضة السباحة. وتعد السباحة من الرياضات المتنوعة الجمهور فهي

تصلح للكبار والصغار،والرجال والنساء و للحوامل وكذلك من يعانون

مشكلات صحية لا تؤهلهم للقيام بالرياضات الأخرى مثل المشي والجري.

ووجد أن للسباحة فضل كبير على المسن كونها: تجدد الدورة الدموية

وتخفف كثيراً من آلام المفاصل وتزيدها مرونة وحيوية و تساعد على تقوية

عضلة القلب مما يزيد من أدائه لإيصال الدم لبقية أجزاء الجسم وهي

كذلك تحسن وصول الأكسجين للعضلات. فائدتها للحامل: تساعد

السباحة الحامل على بناء عضلات الكتفين والبطن والتي تكون الحامل

في حاجة لبناء هذه العطلات لمرحلة الحمل المتقدمة بل ووجد أنها

تساعد على تخفيف الآلام المصاحبة للحمل بعمومها وتحسن من حالة

أي ارتفاع في الضغط أو السكري أثناء الحمل، لذا فتنصح الحامل بالسباحة

وخصوصاً في الأشهر الأولى والوسطى من الحمل مع التأكيد أن تكون

الحركات خفيفة وبعيدة عن العنف.

لذلك فان رياضه السباحه يمكن ان يمارسها جميع الاعمار السنيه

المختلفه .

رياضه السباحه تنقسم الي :_

1- سباحة المنافسات.

2- سباحة المسافات الطويلة.

3- سباحة الترويحية.

4- السباحة للخواص (السباحة العلاجية).

5- السباحة الشعبية.