تماسك الجماعة الرياضية  (الفريق الرياضي)

  • مفهوم تماسك الجماعة الرياضية.
  • أنواع تماسك الجماعة الرياضية.
  • العوامل التي تساعد علي تماسك الجماعة الرياضية.
  • تصدع الجماعة الرياضية.

 عندما نتكلم عن تماسك الفريق الرياضي يقفز إلى الخاطر عدد من الخصائص والمعاني التي من أمثلتها شعور اللاعبين شعورا قويا بانتمائهم إلى الفريق وتحدثهم عنه بدلا من تحدثهم عن أنفسهم. كما قد يقصد بتماسك الفريق الرياضي شعور كل لاعب من لاعبي الفريق بالمشاعر الودية تجاه الزملاء الآخرين في الفريق وسيادة الولاء والحب بينهم واتجاههم نحو هدف مشترك. كما قد يخطر على البال أن الفريق الرياضي المتماسك هو الفريق الذي يكون كل لاعب فيه على أهبة الاستعداد لتحمل المسئولية المشتركة للفريق والذي يتميز أفراده بالروح المعنوية العالية التي تتمثل في استعداد كل لاعب بالتضحية بالمصالح الشخصية في سبيل مصلحة الفريق الرياضي. اذ ان (التماسك Cohésion) هو الخيط الذي يربط بين أفراد الفريق والذي يبقي على العلاقات بين مختلف أفراده.

كما انه يمكن تعريف تماسك الفريق الرياضي من منظورين هما:

المنظور الأول:

يشير إلى تعريف تماسك الفريق الرياضي بأنه محصلة القوى التي توجه اللاعبين نحو الفريق، أو محصلة القوى التي تجذب اللاعبين على الاستمرار في عضوية الفريق - أي محصلة جاذبية الفريق لأعضائه. ويركز هذا المنظور على الفرد (اللاعب) من حيث أنه الوحدة المرجعية بدرجة اكبر من التركيز على الجماعة (الفريق الرياضي).

المنظور الثاني:

يشير إلى تعريف تماسك الجماعة الرياضية أو الفريق الرياضي بأنه محصلة القوى الدافعة لاستمرار بقاء الجماعة والمحافظة عليها، ويركز هذا المنظور على قوة العلاقة الرابطة بين أعضاء الجماعة أثناء حالات الأزمات، أو مقاومة الجماعة للقوى التي تصدع أو تمزق الجماعة أو في حالات الهزائم المتكررة.

أشار كارون Carron (1982) إلى أنه يمكن تقسيم تماسك الفريق الرياضي إلى بعدين هامين هما:

  • تماسك المهمة task cohesion
  • التماسك الاجتماعي Social cohesion

تماسك المهمة:

هذا النوع من التماسك يعكس درجة عمل أفراد الفريق معا لتحقيق أهداف مشتركة فقد يكون الهدف العام للفريق الرياضي الفوز ببطولة معينة والذي يتأسس –في جزء كبير منه- على تنسيق وجهود أفراد الفريق الرياضي للعمل معا – أي العمل الجماعي أو الأداء الجماعي.

التماسك الاجتماعي:

يعكس التماسك الاجتماعي درجة العلاقات بين أفراد الفريق الرياضي ودرجة حبهم ومزاملتهم بعضهم لبعض ويتأسس بصور واضحة على جاذبية العلاقات بين أفراد الفريق الرياضي

وعندما نتكلم عن تماسك الفريق الرياضي يقفز إلى الخاطر عدد من الخصائص والمعاني التي من أمثلتها شعور الأفراد شعورا قويا بانتمائهم إلى الفريق وتحدثهم عنه بدلا من تحدثهم عن أنفسهم وقد يقصد بتماسك الفريق الرياضي شعور كل لاعب من لاعبي الفريق بالمشاعر الودية تجاه الزملاء الآخرين في الفريق وسيادة الولاء بينهم واتجاههم نحو هدف مشترك. وقد يخطر لنا أن الفريق الرياضي المتماسك هو الفريق الذي يكون كل لاعب فيه علي أهبة الاستعداد لتحمل المسئولية المشتركة للفريق، والذي يتميز أفراده بالروح المعنوية العالية التي تتمثل في استعداد كل لاعب للتضحية بالمصالح الخاصة في سبيل مصلحة الفريق. كما يميل بعض العلماء إلى تعريف تماسك الفريق الرياضي طبقا لدرجة جاذبيته لأفراده، أي عبارة عن محصلة القوى الناتجة التى تواجه اللاعبين نحو الفريق أو محصلة القوى التى تحمل اللعبين على الاستمرار في عضوية الفريق.